المنظمة الوطنية للتضامن الطلابي
مرحبا بك في منتدى المنظمة الوطنية للتضامن الطلابي ONSE نرجوا منك التسجيل والمساهمة معنا-شكرا لك-

UGEMA

اذهب الى الأسفل

UGEMA

مُساهمة من طرف Admin في الخميس مايو 20, 2010 6:14 pm

الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين UGEMA

لمحـــــــة تــــــاريخيـــــــــــة
تأسيس الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين:
إن ظهور هذا التنظيم الطلابي ليس وليد العدم بل إن أصوله وجذوره تعود الى العشرينات من القرن السابق ،وذلك بفضل جهود الطلبة الأوائل الذين ترعرعوا في أحضان الحركة الوطنية وتشبعوا بأفكارها وآمنوا بمبادئها . فرغم الضغوط التي كان يفرزها الواقع الاستعماري ، لم يمنع الطالب الجزائري ، من التفكير والتطلع لتغيير وضعيته الاجتماعية والثقافية والاقتصادية والسياسية ، ومحاولة فرض وجوده من خلال تأسيس جمعيات وتنظيمات تمكنه من إظهار إمكانياته وطاقاته وإيصال طموحاته ورؤاه المستقبلية .إن التطورات السياسية والعسكرية التي كانت تمر بها الجزائر والوضعيةالمزرية التي كان يعيشها الطالب الجزائري ، كانت وراء التفكير في إيجاد تنظيم يدافع من خلاله الطلبة عن مصالحهم المادية والمعنوية أينما كانوا . فكان ميلاد الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين في الرابع من شهر جويلية 1955، أي بعد
مرور تسعة أشهر على اندلاع الثورة التحريرية .
الرواد المؤسسين:

ومن
الرواد المؤسسين نذكر :
الطالب عبد السلام بلعيد ، أحمد طالب الإبراهيمي ، محمد بن يحى ، عيسى مسعودي، محمد منور
مروش، عبد الحميد مهري .
ومن الطلبة الشهداء:
طالب عبدالرحمان ، بن زرجب ، ابن بعطوش ، عمارة لونيس محمد .
أهداف
الإتحاد:
تمثلت
أهداف تأسيس الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين في النقاط التالية :
1- الدفاع عن المصالح المادية والمعنوية لمجموع الطلاب الجزائريين أينما كانوا .
2 - توحيد الاتجاه الطلابي في حركة طلابية واحدة .
3- ربط مصير المثقف الجزائري بمصير شعبه المكافح بحيث تزول جميعالفوارق التي هيأتها التقاليد الجامعية الفرنسية .
4- ضرورة تحمل الطالب الجزائري لمسؤولياته التاريخية والحضارية
تجاه نضال شعبه ودحض الدعاية الفرنسية، القائلة ؛ بأن الثورة الجزائرية ما هي إلا عمل زمرة من اللصوص وقطاع الطرق ، أو أنها من إيحاء خارجي ير زعزعة الاستقرار الفرنسي في شمال إفريقية
الدور
النضالي للاتحاد:
باشر
الإتحاد نشاطه السياسي والنضالي في شهر مارس 1956، بعقد مؤتمره الثاني في مدينة باريس . وفي هذا المؤتمر اتخذ المؤتمرون جملة من القرارات كان أهمها ؛ الموقف الجلي من الثورة التحريرية ونضال الجزائريين . إذ طالبوا باستقلال الجزائر الغير مشروط ، وطلبوا من الحكومة الفرنسية أن تفتح باب المفاوضات مع جبهة التحرير الوطني. وردا على الإجراءات التي باشرتها وزارة الداخلية الفرنسية على قيادات الإتحاد وجموعالطلبة الجزائريين المتواجدين على التراب الفرنسي . قرر الطلبة الجزائريون رفع التحدي في وجه الآلة الاستعمارية ، فكان قرار الإضراب العام عن الدراسة
الإضراب
العام للطلبة 19 ماي 1956:
إن
قرار الإضراب أثار دهشة وإعجاب الأوساط الثقافية في العالم . وبرهن أيضا على تضامن الطالب الجزائري الصادق مع الشعب الجزائري الذي كان يقاسي الأهوال. كما أظهر استعداد الطالب الجزائري دخول ميدان الكفاح المسلح . وبالفعل فإن الإضراب قد حقق الأهداف المرجوة منه التي أوضحها نداء الإضراب أصدره الإتحاد . وخلال الإضراب ،بدأت طلائع الطلبة تلتحق بالجبال . وقد استفادت الثورة استفادة كبرى من الكفاءات والتخصصات العلمية التي حملها الطلبة معهم بعد التحاقهم بها .
النشاط
الخارجي للإتحاد:
كانت
أولى خطوات الطلبة الجزائريين تتمثل في كسب الاعتراف الدولي من خلال الحضور في كل الفعاليات العالمية لشرح قضية شعبهم ، والدفاع عن مصالح الثورة وأهدافها ؛ ومنها الندوة العالمية السادسة للطلاب في كولومبو ولتي قبلت الإتحاد عضوا منتدبا فيها . كما افتك الإتحاد الاعتراف به وقبول عضويته في المنظمة العالمية الشرقية . ولم يكتفي الإتحاد بهذا ، بل راح الإتحاد يكثف جهوده لدى الاتحاديات الطلابية العالمية في كل من ؛ سويسرا، هولندا ، ألمانيا، إيطاليا الصين ، أمريكا ، وفي العواصم العربية ، شارحا القضية الجزائرية في هذه الدول والعواصم وكسب تعاطفها ومساندتها .
حل
الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين:
لم تقف الإدارة الاستعمارية الفرنسية مكتوفة
الأيدي ، أمام الانتصارات الساحقة التي بدأت تجني ثمارها القضية الجزائرية ، من خلال التضامن والتأييد العالميين ، بفضل مجهودان الإتحاد ، لم تتوان هذه الإدارة ومن خلالها وزارة الداخلية في إصدار قرار حل الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين في 28/1/1958. ولم تكتف بهذا ، بل عملت على اعتقال الطلبة وإخضاعهم لعمليات الاستنطاق ، وتسليط مختلف صنوف التعذيب ، ثم رميهم في غياهب السجونالفرنسية .وحسب قرار وزارة الداخلية ؛ فإن الإتحاد قد حاد عن أهدافه وراح يعمل على تنفيذ أوامر وتعليمات جبهة التحرير الوطني . وقد أثار قرار الحل هذا موجة من الاستنكار العالمي الواسع وخاصة في الوسط الطلابي العالمي . وتجلى التضامن العالمي مع الإتحاد في ندوة لندن الاستثنائية في أبريل 1958، حضرها عدد كبير من المنظمات الوطنية والعالمية ، وتقرر فيها إقامة أسبوعا تضامنيا مع الطلبة الجزائريين .
نداء
الإتحاد العام للطلبة الجزائريين المسلمين للإضراب:
بعد اغتيال أخينا زدور بن القاسم من طرف الشرطة الفرنسية، وبعد الفتك بأخينا الكبير الطبيب ابن زرجب ، وبعد المأساة التي أصابت أخانا الشاب الإبراهيمي التلميذ بالمعهد الثانوي ببجاية حيث أكلته النار حيا في قريته التي أحرقها الجيش الفرنسي أثناء عطلة عيد الفصح ، وبعد تنفيذ الإعدام بدون تحقيق ، ولا استنطاق ، ولا محاكمة، على الأديب الجليل رضا حوحو الكاتب بمعهد ابن باديس بقسنطينة الذي كان في جماعة ممن أخذهم العدو كرهائن ، وبعد التعذيب البغيض والتنكيل الشنيع الذي قاساه الطبيب هدام بقسنطينة والطبيبان: بابا أحمد ، وطبال بتلمسان، وبعد إلقاء القبض على رفقائنا : عمارة ، ولونيس ، والصابر ، والتواتي، الذين انتزعوا وأنقذوا اليوم منسجون الإدارة الفرنسية ، وبعد إلقاء القبض كذلك على الرفيقين : زروقي ، وماحي ، ونفي رفيقنا ميهي وبعد الحملات الرامية إلى إدخال الرعب في قلوب أعضاء الإتحاد العام للطلبة الجزائريين المسلمين ، وبعد كل هذا فها نحن نرى الشرطة تختطف من بين أيدينا في ساعة الفجر أخانا فرحات حجاج الطالب في القسم التحضيري للدراسات الجامعية ، والمرشد بالقسم الداخلي للمدرسة الثانوية بإبن عكنون بالعاصمة الجزائرية، وقد عذبته وحبسته عشرة أيام ( بمشاركة السلطة القضائية والإدارة العليا بالجزائر اللتين كانتا على علم بقضيته) إلى أن بلغنا ، وأحشاؤنا تلتهب من الأسى ، أن شرطة مدينة جيجل ذبحته ذبحا بمساعدة الحراسة الليلية. ولنا أن نتساءل بعد تلك المناكر : ـ هل ذهبت أدراج الرياح تلك الإنذارات الصادرة من إضرابنا الرائع يوم 20 جانفي 1956 ؟، وحقيقة الأمر أن المزيد من الشهادات الدراسية لا يؤدي بنا الى تحسين الحالة الراهنة المتمثلة في جثث ذوينا المفتوك بهم فتكا ذريعا، ولماذا يا ترى تصلح تلك الشهادات التي مازالت تعرض علينا ؟ بينما يناضل شعبنا نضال الأبطال وتنتهك حريات أمهاتنا وزوجاتنا ، وإخواننا ، ويتساقط أولادنا ، وشيوخنا ، تحت رصاص الرشاشات ، ونيران القنابل ، والكبريت المحرق ، ونحن - إطارات المستقبل - فماذا ، ومن يعرض علينا لنسيره ؟…لاشك الخرائب ، وأكواما من الأجساد الهامدة المقطعة إربا إربا ، كالتي بمدن قسنطينة ، وتبسه ، وسكيكدة ، وتلمسان ، وغيرها ، من المراكز الأهلية التي صارت أسماؤها مسجلة في تاريخ البطولة ببلادنا، وإننا لنشعر بأن وقوفنا موقف القاعد المتفرج أمام الحرب التي تجري معاركها تحت أعيننا ، يجعلنا شركاء في المفتريات البذيئة الصادرة من الأفاكين الآثمين ضد جيشنا الوطني الباسل ، كما نشعر كذلك بأن الهناء الزائف الذي ركنا إليه لم يعد يرضي ضمائرنا، ولذا فالواجب ينادينا إلى القيام بمهمات تفرضها الظروف علينا فرضا ، وتتسم بسمة السمو والمجد، فالواجب ينادينا إلى تحمل الآلام ليلا ونهارا بجانب من يكافحون ويموتون أحرارا تجاه العدو، وعليه فإننا نقوم من الآن بالإضراب عن الدروس والامتحانات لأجل غير محدود، فلنهجر مقاعد الجامعات ولنتوجه إلى الجبال والأوغار، ولنلتحق كافة بجيش التحرير الوطني وبمنظمته السياسية جبهة التحرير الوطني.أيها الطلبة والمثقفون الجزائريون ، أنرتد على أعقابنا والحال أن العالم ينظر إلينا ، والوطن ينادينا والبلاد تدعونا إلى حياة العز ، والبطولة، والمجد

Admin
Admin

عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 08/12/2009
العمر : 43
الموقع : www.onsedz.ibda3.org

http://onsedz.ibda3.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ايــــــــن نحـــن مــــــــــــن كــــــــــــل هـــــــــذا ؟

مُساهمة من طرف dadi في الخميس مايو 20, 2010 9:43 pm

سيدي الفاضل اين نحن من كل هذا ، هل هناك وجه ولو صغير للمقارنة بطلبة 1959 وهل ممكن ان نحققوا ما حققوه سؤال يبقى مطروح لكن مبادرتك جيدة لكن لو بعثها قبل 19 ماي احسن حتى يعرف الكثيير من مناضلينا عن 19 ماي ما لايعرفونه لان الكثير يحسب ان 19 ماي هو احتفلات موسقية وحفلات ساهرة ، وبودنا لو تقدم لنا مسيرة المنظمة في ذكراها الحادية عشر، من 1999 الى يومنا هذا ومامدى امتداد التاريخي للمنظمتنا بالاتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائرين ان كان هناك ارتباط
وشكــــرا

dadi

عدد المساهمات : 52
تاريخ التسجيل : 13/05/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: UGEMA

مُساهمة من طرف اطار سابق في الخميس مايو 20, 2010 11:16 pm

اخي دادي لا يوجد ارتباط بين منظمتنا و الاتحاد اتلعام للطلبة المسلمين الجزائرين
اولا لأن الامين العام ليس على ميزان طالب عبد الرحمن و لا حتى على وزن بلعيد
اخي هل يعقل ان تلك المنظمة التي كانت تكافح و تناظل من اجل استرجاع المسلوب تشبه التي تسلب اليوم
هل تسمي هذا تقاربا ان الامتداد التاريخي لـ ugema غير موجود حاليا بل لا نكاد نلمسه الا في بعض التنظيمات التي مازالت اليوم تقدم مصلحة الطالب على المصلحة الشخصية و لو نسبيا
تقبل مروري
avatar
اطار سابق

عدد المساهمات : 97
تاريخ التسجيل : 14/05/2010
العمر : 33
الموقع : zeghaia.1fr1.net

http://www.zeghaia.1fr1.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: UGEMA

مُساهمة من طرف اطار سابق في السبت مايو 22, 2010 10:59 pm

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]
للتذكير الموضوع منقول من منتديات الجزائر الشاملة
الرابط [وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]






الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين


1- تأسيس الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين

إن
ظهور هذا التنظيم الطلابي ليس وليد العدم بل إن أصوله وجذوره تعود الى
العشرينات من القرن السابق ،وذلك بفضل جهود الطلبة الأوائل الذين ترعرعوا
في أحضان الحركة الوطنية وتشبعوا بأفكارها وآمنوا بمبادئها . فرغم الضغوط
التي كان يفرزها الواقع الاستعماري ، لم يمنع الطالب الجزائري ، من
التفكير والتطلع لتغيير وضعيته الاجتماعية والثقافية والاقتصادية
والسياسية ، ومحاولة فرض وجوده من خلال تأسيس جمعيات وتنظيمات تمكنه من
إظهار إمكانياته وطاقاته وإيصال طموحاته ورؤاه المستقبلية .إن التطورات
السياسية والعسكرية التي كانت تمر بها الجزائر والوضعية المزرية التي كان
يعيشها الطالب الجزائري ، كانت وراء التفكير في إيجاد تنظيم يدافع من
خلاله الطلبة عن مصالحهم المادية والمعنوية أينما كانوا . فكان ميلاد
الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين في الرابع من شهر جويلية 1955،
أي بعد مرور تسعة أشهر على اندلاع الثورة التحريرية .

ومن الرواد
المؤسسين نذكر ؛ الطالب عبد السلام بلعيد ، أحمد طالب الإبراهيمي ، محمد
بن يحى ، عيسى مسعودي، محمد منور مروش، عبد الحميد مهري ، ومن الشهداء
طالب عبدالرحمان ، بن زرجب ، ابن بعطوش ، عمارة لونيس محمد .س


[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]
الشهيد طالب عبد الرحمن



2- أهداف الإتحاد

تمثلت أهداف تأسيس الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين في النقاط التالية :

- الدفاع عن المصالح المادية والمعنوية لمجموع الطلاب الجزائريين أينما كانوا .
توحيد الاتجاه الطلابي في حركة طلابية واحدة .
- ربط مصير المثقف الجزائري بمصير شعبه المكافح بحيث تزول جميع الفوارق التي هيأتها التقاليد الجامعية الفرنسية .
-
ضرورة تحمل الطالب الجزائري لمسؤولياته التاريخية والحضارية تجاه نضال
شعبه ودحض الدعاية الفرنسية، القائلة ؛ بأن الثورة الجزائرية ما هي إلا
عمل زمرة من اللصوص وقطاع الطرق ، أو أنها من إيحاء خارجي ير زعزعة
الاستقرار الفرنسي في شمال إفريقية .

3- الدور النضالي للاتحاد
باشر
الإتحاد نشاطه السياسي والنضالي في شهر مارس 1956، بعقد مؤتمره الثاني في
مدينة باريس . وفي هذا المؤتمر اتخذ المؤتمرون جملة من القرارات كان أهمها
؛ الموقف الجلي من الثورة التحريرية ونضال الجزائريين . إذ طالبوا
باستقلال الجزائر الغير مشروط ، وطلبوا من الحكومة الفرنسية أن تفتح باب
المفاوضات مع جبهة التحرير الوطني.
وردا على الإجراءات التي باشرتها
وزارة الداخلية الفرنسية على قيادات الإتحاد وجموع الطلبة الجزائريين
المتواجدين على التراب الفرنسي . قرر الطلبة الجزائريون رفع التحدي في وجه
الآلة الاستعمارية ، فكان قرار الإضراب العام عن الدراسة

4- الإضراب العام للطلبة 19 ماي 1956 (*)

إن
قرار الإضراب أثار دهشة وإعجاب الأوساط الثقافية في العالم . وبرهن أيضا
على تضامن الطالب الجزائري الصادق مع الشعب الجزائري الذي كان يقاسي
الأهوال. كما أظهر استعداد الطالب الجزائري دخول ميدان الكفاح المسلح .
وبالفعل فإن الإضراب قد حقق الأهداف المرجوة منه التي أوضحها نداء الإضراب
أصدره الإتحاد . وخلال الإضراب ، بدأت طلائع الطلبة تلتحق بالجبال . وقد
استفادت الثورة استفادة كبرى من الكفاءات والتخصصات العلمية التي حملها
الطلبة معهم بعد التحاقهم بها .

5- النشاط الخارجي للإتحاد

كانت
أولى خطوات الطلبة الجزائريين تتمثل في كسب الاعتراف الدولي من خلال
الحضور في كل الفعاليات العالمية لشرح قضية شعبهم ، والدفاع عن مصالح
الثورة وأهدافها ؛ ومنها الندوة العالمية السادسة للطلاب في كولومبو ولتي
قبلت الإتحاد عضوا منتدبا فيها . كما افتك الإتحاد الاعتراف به وقبول
عضويته في المنظمة العالمية الشرقية . ولم يكتفي الإتحاد بهذا ، بل راح
الإتحاد يكثف جهوده لدى الاتحاديات الطلابية العالمية في كل من ؛ سويسرا،
هولندا ، ألمانيا، إيطاليا الصين ، أمريكا ، وفي العواصم العربية ، شارحا
القضية الجزائرية في هذه الدول والعواصم وكسب تعاطفها ومساندتها .

6- حل الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين

لم
تقف الإدارة الاستعمارية الفرنسية مكتوفة الأيدي ، أمام الانتصارات
الساحقة التي بدأت تجني ثمارها القضية الجزائرية ، من خلال التضامن
والتأييد العالميين ، بفضل مجهودان الإتحاد ، لم تتوان هذه الإدارة ومن
خلالها وزارة الداخلية في إصدار قرار حل الإتحاد العام للطلبة المسلمين
الجزائريين في 28/1/1958. ولم تكتف بهذا ، بل عملت على اعتقال الطلبة
وإخضاعهم لعمليات الاستنطاق ، وتسليط مختلف صنوف التعذيب ، ثم رميهم في
غياهب السجون الفرنسية .وحسب قرار وزارة الداخلية ؛ فإن الإتحاد قد حاد عن
أهدافه وراح يعمل على تنفيذ أوامر وتعليمات جبهة التحرير الوطني . وقد
أثار قرار الحل هذا موجة من الاستنكار العالمي الواسع وخاصة في الوسط
الطلابي العالمي . وتجلى التضامن العالمي مع الإتحاد في ندوة لندن
الاستثنائية في أبريل 1958، حضرها عدد كبير من المنظمات الوطنية والعالمية
، وتقرر فيها إقامة أسبوعا تضامنيا مع الطلبة الجزائريين .

7- نداء الإتحاد العام للطلبة الجزائريين المسلمين للإضراب




بعد
اغتيال أخينا زدور بن القاسم من طرف الشرطة الفرنسية، وبعد الفتك بأخينا
الكبير الطبيب ابن زرجب ، وبعد المأساة التي أصابت أخانا الشاب الإبراهيمي
التلميذ بالمعهد الثانوي ببجاية حيث أكلته النار حيا في قريته التي أحرقها
الجيش الفرنسي أثناء عطلة عيد الفصح ، وبعد تنفيذ الإعدام بدون تحقيق ،
ولا استنطاق ، ولا محاكمة ، على الأديب الجليل رضا حوحو الكاتب بمعهد ابن
باديس بقسنطينة الذي كان في جماعة ممن أخذهم العدو كرهائن ، وبعد التعذيب
البغيض والتنكيل الشنيع الذي قاساه الطبيب هدام بقسنطينة والطبيبان: بابا
أحمد ، وطبال بتلمسان، وبعد إلقاء القبض على رفقائنا : عمارة ، ولونيس ،
والصابر ، والتواتي، الذين انتزعوا وأنقذوا اليوم من سجون الإدارة
الفرنسية ، وبعد إلقاء القبض كذلك على الرفيقين : زروقي ، وماحي ، ونفي
رفيقنا ميهي وبعد الحملات الرامية إلى إدخال الرعب في قلوب أعضاء الإتحاد
العام للطلبة الجزائريين المسلمين ، وبعد كل هذا فها نحن نرى الشرطة تختطف
من بين أيدينا في ساعة الفجر أخانا فرحات حجاج الطالب في القسم التحضيري
للدراسات الجامعية ، والمرشد بالقسم الداخلي للمدرسة الثانوية بإبن عكنون
بالعاصمة الجزائرية، وقد عذبته وحبسته عشرة أيام ( بمشاركة السلطة
القضائية والإدارة العليا بالجزائر اللتين كانتا على علم بقضيته) إلى أن
بلغنا ، وأحشاؤنا تلتهب من الأسى ، أن شرطة مدينة جيجل ذبحته ذبحا بمساعدة
الحراسة الليلية. ولنا أن نتساءل بعد تلك المناكر : هل ذهبت أدراج الرياح
تلك الإنذارات الصادرة من إضرابنا الرائع يوم 20 يناير 1956 ؟.
وحقيقة الأمر أن المزيد من الشهادات الدراسية لا يؤدي بنا الى تحسين الحالة الراهنة المتمثلة في جثث ذوينا المفتوك بهم فتكا ذريعا.
ولماذا
يا ترى تصلح تلك الشهادات التي مازالت تعرض علينا ؟ بينما يناضل شعبنا
نضال الأبطال وتنتهك حريات أمهاتنا وزوجاتنا ، وإخواننا ، ويتساقط أولادنا
، وشيوخنا ، تحت رصاص الرشاشات ، ونيران القنابل ، والكبريت المحرق ، ونحن
- إطارات المستقبل - فماذا ، ومن يعرض علينا لنسيره ؟…لاشك الخرائب ،
وأكواما من الأجساد الهامدة المقطعة إربا إربا ، كالتي بمدن قسنطينة ،
وتبسه ، وسكيكدة ، وتلمسان ، وغيرها ، من المراكز الأهلية التي صارت
أسماؤها مسجلة في تاريخ البطولة ببلادنا.
وإننا لنشعر بأن وقوفنا موقف
القاعد المتفرج أمام الحرب التي تجري معاركها تحت أعيننا ، يجعلنا شركاء
في المفتريات البذيئة الصادرة من الأفاكين الآثمين ضد جيشنا الوطني الباسل
، كما نشعر كذلك بأن الهناء الزائف الذي ركنا إليه لم يعد يرضي ضمائرنا .
ولذا فالواجب ينادينا إلى القيام بمهمات تفرضها الظروف علينا فرضا ، وتتسم بسمة السمو والمجد.
فالواجب ينادينا إلى تحمل الآلام ليلا ونهارا بجانب من يكافحون ويموتون أحرارا تجاه العدو.
وعليه فإننا نقوم من الآن بالإضراب عن الدروس والامتحانات لأجل غير محدود.
فلنهجر مقاعد الجامعات ولنتوجه إلى الجبال والأوغار.
ولنلتحق كافة بجيش التحرير الوطني وبمنظمته السياسية جبهة التحرير الوطني
أيها
الطلبة والمثقفون الجزائريون ، أنرتد على أعقابنا والحال أن العالم ينظر
إلينا ، والوطن ينادينا والبلاد تدعونا إلى حياة العز ، والبطولة ، والمجد
؟



الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين


(*) يعتبر يوم 19 ماي من كل سنة يوم الطالب الجزائري، أو عيد الطالب المصادف للإضراب العام للطلبة في 19 ماي 1956
avatar
اطار سابق

عدد المساهمات : 97
تاريخ التسجيل : 14/05/2010
العمر : 33
الموقع : zeghaia.1fr1.net

http://www.zeghaia.1fr1.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: UGEMA

مُساهمة من طرف اطار سابق في السبت مايو 22, 2010 11:05 pm

ان لكلامك اخي صالح و اعتمادك على مصدر ugea يعتبر اعترافا منك بقوة هذا التنظيم الذي كان بالامس احد التظيمات الميكرو مجهرية و اليوم اضحى احد ابرز التنظيمات الطلابية في الساحة الجامعية
نريد اناسا لا يكدبون على انفسهم بل يقولون ما في قلوبهم لأن ليس لنا ما نخسر بل سنتطور
avatar
اطار سابق

عدد المساهمات : 97
تاريخ التسجيل : 14/05/2010
العمر : 33
الموقع : zeghaia.1fr1.net

http://www.zeghaia.1fr1.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: UGEMA

مُساهمة من طرف mouhammed121 في الجمعة مايو 28, 2010 12:08 am

إن الإتحاد العام للطلبة المسلمين الجزائريين لا يشرفه أن يكون أحد التنظيمات الناشطة في الساحة حاليا ليمثل الإمتداد الشرعي له لأن الرجال الذين أسسوا هذا الإتحاد كانو يهدفون لأهداف لا يستطيع أحد من التنظيمات أن يقنعنا أنه يستطيع أن يمثل الإمتداد الشرعي لهاته الأهداف مهما كان وزنه في الساحة و ذلك بسبب الأشخاص الذين يسيرون التنظيمات فأنا لا أمس أي تنظيم و لا أي مبدئ من المبادئ التي يهدف إليها هذا التنظيم طبعا على الورق فقط

mouhammed121

عدد المساهمات : 336
تاريخ التسجيل : 22/12/2009
العمر : 29
الموقع : www.bwonse12.e-monsite.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: UGEMA

مُساهمة من طرف salahdjari في الأربعاء يونيو 16, 2010 7:39 pm

ماهي الأولويات التي يجب أن تباشر بها القيادة الوطنية تحضيرا للدخول الجامعي المقبل من خلال إستغلال الندوة الوطنية المقررة نهاية شهر جوان 2010 والجامعة الصيفية المقررة شهر جويلية2010.

من الضروري أن يقوم السيد الأمين العام بمراسلة كل المكاتب الولائية من أجل تقديم تقارير مفصلة حول سير المنظمة على مستوى الولاية يتضمن النقاط التالية:

* الوضعية النظامية للمكتب الولائي و المكاتب الفرعية التابعة له وكذا وضعية تنسيقية الثانويين ومكاتب جامعة التكوين المتواصل.

* حصيلة النشاط السنوي( الثقافي، الرياضي، العلمي) و محصلة العمل السنوي النقابي و السياسي على أن ترفق بمحاضر الاجتماعات وكذا نسخ من مختلف البيانات والتقارير التي تم إعدادها خلال موسم كامل.

• إلزام رؤساء المكاتب الولائية بإعادة تجديد الهيئات القاعدية و إستخلاف أعضاء المجلس الولائي قبل نهاية العام وذلك من خلال إستخلاف أعضاء المكاتب الفرعية والمكتب الولائية( ضرورية جدا جدا جدا هذه العملية)

_ تنصيب اللجنة الولائية لتحضير الدخول الجامعي المقبل 2010/2011 ومن الضروري أن تضم كل رؤساء المكاتب الفرعية على مستوى الإقامات والمعاهد والكليات والأقسام.

_ من الضروري جدا أن يقدم هذا الملف كاملا يتضمن ماتم ذكره إلى المكتب الوطني خلال الندوة الوطنية أو الجامعة الصيفية.

• يباشر كل مكتب ولائي بتقديم بطاقتين تقنيتين لنشاطين رئيسيين ينظمهما خلال الموسم القادم 2010/ 2011:

_ دورة تكوينية ولائية تنظيمية تختتم بدورة المجلس الولائي تكون في يوم واحد فقط ولا يشترط فيها طلب التكفلات و التكريمات مع التركيز على الجانب الإعلامي و التأطير النوعي للمداخلات والورشات وفق البرنامج التالي:
الفترة الصباحية : محاضرة حول العمل النقابي والتأطير السياسي بعد الإفتتاح.
الفترة المسائية: دورة المجلس الولائي : لمناقشة ودراسة النقاط التالية:
_ واقع الدخول الجامعي بشقيه البيداغوجي والخدماتي.
_ المصادقة على مشاريع برامج النشاطات على مستوى المكاتب الفرعية وتنسيقها زمنيا ومكانيا.
_ إصدار بيان السياسة العامة للتنظيم على مستوى الولاية ليتضمن أفاق التعامل مع القطاع والقضايا المحلية و القضايا الوطنية والدولية مع إبراز مساندة المنظمة الوطنية للقضايا العادلةإقليميا و جهويا ودوليا.

من الضروري أن يقوم المكتب الولائي بتحضير ملف مطبوع يتضمن مايلي ليوزع على أعضاء المجلس الولائي:

_ مختلف القوانين المسيرة للجامعة يمكن سحبها من موقع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.
_ نسخ من النظام الداخلي للإٌقامات الجامعية.
_ نسخ من ميثاق الجامعة الجديد.
_ نسخ من القانون الأساسي و النظام الداخلي للمنظمة.
_ بطاقات الإنخراط و إستمارات الإنخراط.
_ نسخ من مختلف إستمارات تنظيم الأنشطة.
_ مشروع برنامج سنوي خاص بالمنظمة.
لقد سجلت و بأسف شديد خلال متابعتي الميدانية لعمل مختلف المنظمات الطلابية، وجود خلل كبير في جانب الإحاطة بالأمور ومعرفة ما يجب أن يكون لذلك فأنا أقترح للسيد الأمين العام مباشرة نشر كل الأفكار التي يتمتع بها و كذا مساهمات أعضاء المكتب الوطني و إطارات المنظمة من خلال مداخلات مكتوبة حول العمل النقابي و السياسي. على مستوى هذا المنتدى.
كما يجب أن يباشر عضو المكتب الوطني المكلف بالإدارة والمالية بوضع نسخ من القانون الأساسي و النظام الداخلي وكذا إستمارة الإنخراط في هذا المنتدى.

أما موضوع البطاقات فيجب أن تباشر كل ولاية بطبعها على مستوى الولاية و كفى المؤمنين شر القتال.
.....................................................................يتبع.
avatar
salahdjari

عدد المساهمات : 41
تاريخ التسجيل : 08/05/2010
العمر : 43
الموقع : www.doubatna.com

http://www.doubatna.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: UGEMA

مُساهمة من طرف mouhammed121 في الأحد يوليو 04, 2010 5:46 pm

أرجوا من رواد المنتدى أن يفعلوه أكثر

mouhammed121

عدد المساهمات : 336
تاريخ التسجيل : 22/12/2009
العمر : 29
الموقع : www.bwonse12.e-monsite.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى